• 21 شوال 1443
  • 22 مايو 2022

محافظات

شرطة الفيوم تقوم بتوزيع الورود و الشيكولاته احتفالا بـ عيد الشرطة

ميداني

استقبل رجال الشرطة بمحافظة الفيوم، المواطنين في الشوارع بالورود والشيكولاتة، كما أقبل الأطفال على تهنئة الأفراد والجنود في إشارات المرور والأكمنة لتهنئتهم بالعيد ٧٠ للشرطة المصرية، كما تزينت أقسام ومراكز الشرطة بقرى ومدن الفيوم بالأنوار الملونة والورود منذ ليلة أمس احتفالا بهذه المناسبة.

إكليل من الزهور

وقام الدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، يرافقه كل من اللواء ثروت المحلاوي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم، والعميد أحمد بدوي المستشار العسكري للمحافظة، بوضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء الشرطة بإدارة فرق قوات الأمن بمنطقة العزب، بمناسبة الاحتفال بالعيد الـ 70 للشرطة.

وقال محافظ الفيوم، إن جنود مصر البواسل هم درع مصر الأمين وحصنها الحصين، وأن مصرنا الغالية تعيش في أمانٍ وسلام بقوة وتماسك جهاز الشرطة برجاله البواسل، وأبطال القوات المسلحة الشرفاء، موجهًا التحية لشهداء الشرطة الذين قدموا أرواحهم الذكية الطاهرة فى سبيل أمن واستقرار الوطن وحماية مقدراته وأراضيه.

وأكد محافظ الفيوم أن مصر تشهد طفرة غير مسبوقة في مختلف القطاعات التنموية والخدمية، في ظل القيادة الرشيدة الواعية لفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لافتًا إلى أن الاستقرار والأمن يخلقان مناخًا جاذبًا للاستثمار.

عقب ذلك، أهدى محافظ الفيوم درع المحافظة للواء ثروت المحلاوي مدير أمن الفيوم، تقديرًا لجهوده فى حفظ الأمن بكافة ربوع المحافظة.

٢٥ يناير عيد الشرطة

يوافق يوم 25 يناير من كل عام عيد الشرطة وقد جاء تخليدًا لذكرى موقعة الإسماعيلية التي راح ضحيتها خمسون شهيدا وثمانون جريحًا من رجال الشرطة المصرية على يد الاحتلال الإنجليزي في 25 يناير عام 1952 بعد أن رفض رجال الشرطة بتسليم سلاحهم وإخلاء مبنى المحافظة للاحتلال الإنجليزي.

مثلت معركة الإسماعيلية أحد فصول النضال الوطني الذي ثار كالبركان إثر إلغاء معاهدة‏ 1936‏ التي كانت قد فرضت على مصر أن تتخذ من المحتل وليا لها، ليُفرض عليها عبء الدفاع عن مصالح بريطانيا، وتعاني غارات الجيش المحتل التي هدمت الموانئ وهجرت المدن.

وما إن وضعت الحرب العالمية الثانية أوزارها حتى ثارت الحركة الوطنية مطالبة بإلغاء المعاهدة وتحقيق الاستقلال، وما كان من حكومة الوفد إلا أن استجابت لهذا المطلب الشعبي‏،‏ وفي الثامن من أكتوبر ‏1951‏ أعلن رئيس الوزراء مصطفي النحاس إلغاء المعاهدة أمام مجلس النواب.

وفي غضون أيام قليلة نهض شباب مصر إلى منطقة القناة لضرب المعسكرات البريطانية في مدن القناة،‏ ودارت معارك ساخنة بين الفدائيين وبين جيوش الاحتلال .

في الوقت الذي ترك أكثر من 91572 عاملا مصريا معسكرات البريطانيين للمساهمة في حركة الكفاح الوطني، كما امتنع التجار عن إمداد المحتلين بالمواد الغذائية .

الأمر الذي أزعج حكومة لندن فهددت باحتلال القاهرة إذا لم يتوقف نشاط الفدائيين، ولم يعبأ الشباب بهذه التهديدات ومضوا في خطتهم غير عابئين بالتفوق الحربي البريطاني واستطاعوا بما لديهم من أسلحة متواضعة أن يكبدوا الإنجليز خسائر فادحة‏.‏

وشهدت المعركة تحالف قوات الشرطة مع أهالي القناة‏،‏ وأدرك البريطانيون أن الفدائيين يعملون تحت حماية الشرطة‏،‏ فعملوا علي تفريغ مدن القناة من قوات الشرطة حتى يتمكنوا من الاستفراد بالمدنيين وتجريدهم من أي غطاء أمني‏،‏ ورفضت قوات الشرطة تسليم المحافظة، رغم أن أسلحتهم وتدريبهم لا يسمح لهم بمواجهة جيوش مسلحة بالمدافع‏.‏

رفض الإنذار البريطاني

وفى صباح يوم الجمعة الموافق 25 يناير عام 1952 قام القائد البريطاني بمنطقة القناة "البريجادير أكسهام" واستدعى ضابط الاتصال المصري، وسلمه إنذارا لتسلم قوات الشرطة المصرية بالإسماعيلية أسلحتها للقوات البريطانية، وترحل عن منطقة القناة وتنسحب إلى القاهرة .

وما كان من المحافظة إلا أن ترفض الإنذار البريطاني وأبلغته إلى فؤاد سراج الدين، وزير الداخلية في هذا الوقت، والذي طلب منها الصمود والمقاومة وعدم الاستسلام .

واشتد غضب القائد البريطاني في القناة وأفقده قرار الرفض أعصابه، فأمر قواته بمحاصرة قوات شرطة الإسماعيلية وأطلق البريطانيون نيران مدافعهم بطريقة وحشية لأكثر من 6 ساعات، في الوقت التي لم تكن قوات الشرطة المصرية مسلحة إلا ببنادق قديمة الصنع .

وحاصر أكثر من 7 آلاف جندي بريطاني مبني محافظة الإسماعيلية والثكنات والذي كان يدافع عنهما 850 جنديا فقط، مما جعلها معركة غير متساوية القوة بين القوات البريطانية وقوات الشرطة المحاصرة، التي دافعت ببسالة عن أرضها بقيادة الضابط مصطفى رفعت حتى سقط منهم خمسون شهيدًا والعديد من الجرحى الذين رفض العدو إسعافهم.

ولم يكتف البريطانيون بالقتل والجرح والأسر، بل قاموا بهدم قرى مسالمة تابعة للمحافظة، لاعتقادهم أنها مقر يتخفى خلاله الفدائيون، مما أثار الغضب في قلوب المصريين، فنشبت المظاهرات لتشق جميع شوارع القاهرة مليئة بجماهير غاضبة تنادي بحمل السلاح لمواجهة العدو الغاشم .

وتحرص الدولة فى هذا التاريخ على تكريم أبطالها من رجال الشرطة الساهرين على أمن الوطن والمدافعين عن مصر ضد الإرهاب الغاشم وتحرص الدولة على تكريم عددٍ من أسر شهداء الشرطة الذين استشهدوا، أثناء أداء واجبهم الوطنى. ووضع إكليلٍ من الزهور على النصب التذكارى لشهداء الشرطة.

الفيوم عيد الشرطة 25 يناير اخبار الفيوم محافظ الفيوم

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.634215.7342
يورو​ 18.686018.8118
جنيه إسترلينى​ 21.765921.9130
فرنك سويسرى​ 16.809116.9239
100 ين يابانى​ 14.339314.4350
ريال سعودى​ 4.16834.1952
دينار كويتى​ 51.768852.1171
درهم اماراتى​ 4.25594.2840
اليوان الصينى​ 2.40202.4176

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 965 إلى 967
عيار 22 884 إلى 886
عيار 21 844 إلى 846
عيار 18 723 إلى 725
الاونصة 29,998 إلى 30,069
الجنيه الذهب 6,752 إلى 6,768
الكيلو 964,571 إلى 966,857
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

الأحد 07:33 مـ
21 شوال 1443 هـ22 مايو 2022 م
مصر
الفجر 03:17
الشروق 04:58
الظهر 11:52
العصر 15:28
المغرب 18:45
العشاء 20:15

استطلاع الرأي