GO MOBILE version!
السبت 28 مارس 2020 م 10:27 صـ بتوقيت القاهرة 3 شعبان 1441 هـ
فبراير1920206:13:50 مـجمادى آخر241441

«صحة النواب»: ملف العلاج الحر بحاجة للنقاش.. وأزمته تزداد سوءا

«صحة النواب»: ملف العلاج الحر بحاجة للنقاش.. وأزمته تزداد سوءا
فبراير1920206:13:50 مـجمادى آخر241441
منذ: 1 شهر, 8 أيام, 16 ساعات, 13 دقائق, 18 ثانية

تقدمت النائبة إلهام المنشاوي عضو لجنة الصحة في مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس البرلمان علي عبدالعال، موجه لوزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، بشأن تفعيل دور العلاج الحر في الرقابة على المستشفيات الخاصة، وتوفير الحماية اللازمة للمريض وحقوقه.

وقالت عضو لجنة الصحة، في تصريحات لـ"الشروق"، إن أزمة العلاج الحر في مصر تزداد سوءًا، خصوصا فيما يتعلق بالتكلفة الباهظة للعلاج، حتى أصبح من لا يملك المال لا يستطيع الحصول على خدمة طبية جيدة.

وأشارت إلى أن كثير من المستشفيات الخاصة لا تتوازى الخدمة الطبية المقدمة فيها مع التكلفة المالية التي يتكبدها المريض، كما أنها في كثير من الأحيان لا تتطابق مواصفات الصحة والسلامة المهنية بها، ما جعل العلاج الحر في مصر غير فعال بالقدر المطلوب.

وأوضحت الشناوي أن ملف العلاج الحر بحاجة للبحث والنقاش، فيما يتعلق بكيفية وضع خطة تقنين وضبط للأسعار التي تفرضها بعض المستشفيات، مع مراعاة تكلفة الخدمة الطبية المقدمة والمستلزمات العلاجية والدوائية.

كما شددت على تفعيل الرقابة على الخدمات المقدمة بشكل يضمن حق المريض، نظرًا لتسجيل شكوى وانتهاكات من بعض المستشفيات الخاصة، معتبرة أن فتح النقاش فيما يتعلق بالعلاج الحر يبلور كثيرا من الحلول التي تضمن حقوق المستشفيات والمرضى.

ولفتت البرلمانية إلى أن قضية التراخيص تشكل خطورة حقيقية، خصوصا فيما يتعلق بالمستشقيات الخاصة أو مراكز التجميل التي انتشرت بشكل واضح دون مطابقة للمواصفات الرسمية والحصول على تراخيص، وبالرغم من ذلك تقدم خدماتها بأسعار باهظة.

وطالبت بإلقاء الضوء على ملف العلاج الحر، حتى مناقشته في البرلمان، حتى تكون التحركات فيه جدية من البرلمان، ووزارة الصحة، والجهات المسئولة، ويحظى باقتراحات فعالة تعود بالنفع على المواطن.

أُضيفت في: 19 فبراير (شباط) 2020 الموافق 24 جمادى آخر 1441
منذ: 1 شهر, 8 أيام, 16 ساعات, 13 دقائق, 18 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

73143
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار