GO MOBILE version!
الخميس 17 أكتوبر 2019 م 10:51 مـ بتوقيت القاهرة 17 صفر 1441 هـ
سبتمبر1820199:34:47 مـمحرّم181441

للحامل.. تفاصيل يجب أن تعرفيها قبل اتخاذ قرار الولادة في الماء

للحامل.. تفاصيل يجب أن تعرفيها قبل اتخاذ قرار الولادة في الماء
الولادة في الماء
سبتمبر1820199:34:47 مـمحرّم181441
منذ: 29 أيام, 1 ساعة, 16 دقائق, 13 ثانية

انتشرت في السنوات الأخيرة الولادة في الماء "الولادة المائية"، وأصبحت دارجة بشكل كبير في الدول الأوروبية، وبدأت تنتقل إلى الدول العربية ويستقبلها المشاهير والمواطنين، كبديلا للولادة الطبيعية؛ فللماء الدافئ تأثير لما يسببه من استرخاء وتقليل للتوتر بشكل عام، لذا قرر البعض الاتجاه لهذه العملية لتسهيل وتخفيف آلم الولادة.

وبالرغم من ذلك فهناك مفاهيم خاطئة تتعلق بعملية الولادة المائية وتفاصيل غائبة عنها، لذا نستعرض تلك المفاهيم والتفاصيل التي يجب مراعتها قبل اتخاذ القرار، وفقا لما ذكرته صحيفة "تايمز أووف إنديا".

1- الاتفاق المبكر مع مساعدة
في حال اختيار تجربة الولادة الطبيعية في الماء، فلابد من الاتفاق المبكر مع مساعدة في وقت مبكر من الشهر الخامس أو السادس من الحمل؛ لتكون مستعدة جيدا وتكون عونا في عملية الولادة.

2- المياه بمثابة وسيلة لتخفيف الآلام
تعد عملية الولادة الطبيعية مخيفة ومؤلمة، فقد تعاني الحامل من ألم ما قبل الولادة الذي يعرف بـ"الطلق" لعدة ساعات، ولكن من الممكن تخدير الجزء السفلي من الجسم من دون أن يلحق بالحامل أي ضررا، أما الولادة المائية فلا يُسمح بأي أدوية أو تخدير للحامل؛ فالماء نفسه الذي يتم تسخينه إلى درجة حرارة معينة تصل إلى 37.5 درجة مئوية، يعمل بمثابة مسكن للألم ويساعد على تخفيف عملية الولادة، وبالتالي عتبر الولادة المائية أفضل خيار لأولئك الذين يريدون ولادة خالية من الأدوية والألم.

3- الشعور بالراحة المتزايدة
واحدة من العديد من فوائد اختيار الولادة المائية هي فائدة الاسترخاء، حيث تشعرك بالراحة المتزايدة بسبب خفض ضغط الدم، كما أن دفء الماء يؤدي إلى زيادة تدفق الأوكسيتوسين، وهو من مسكنات الألم الطبيعية في الجسم.

4- احتمال النقل إلى المستشفى
وإذا كانت تجربة الولادة في الماء جيدة، إلا أنه من المحتمل أن يكون هناك حالات يجب أن تنتقل فيها إلى المستشفى في الحال؛ بسبب مضاعفات مثل انخفاض معدل ضربات قلب الجنين وارتفاع درجة حرارة الجسم في حال إذا كان الماء دافئا جدا، أو الالتهابات البكتيرية المحتملة التي يمكن أن تحدث في حالة انكسار ماء الأم قبل الشعور بالطلق، أما إذا كانت الأم معرضة لخطر النزيف، فقد تكون تجربة الولادة المائية خطرا على حياة الأم.

5- ليست للجميع
قد يبدو أن الولادة المائية مثيرة للكثيرين وقد تلغي الجزء المخيف المحيط بالولادة الطبيعية، ومع ذلك فإن ولادة المياه ليست للجميع، بما في ذلك حالات الحمل شديدة الخطورة والحالات المعقدة، التي تتطلب عناية طبية، كما أن هناك بعض الحالات النادرة لا ينصح فيها تجربة الولادة المائية، كولادة التوائم أو أن يكون لدى الأم مضاعفات.

أُضيفت في: 18 سبتمبر (أيلول) 2019 الموافق 18 محرّم 1441
منذ: 29 أيام, 1 ساعة, 16 دقائق, 13 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

70599
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار