GO MOBILE version!
السبت 24 أكتوبر 2020 م 8:34 صـ بتوقيت القاهرة 7 ربيع أول 1442 هـ
أغسطس2220208:37:28 مـمحرّم31442

النساء اللواتى يلدن قبل الأوان معرضات بشكل كبير للوفاة المبكرة.. اعرف السبب

النساء اللواتى يلدن قبل الأوان معرضات بشكل كبير للوفاة المبكرة.. اعرف السبب
الولادة المبكرة
أغسطس2220208:37:28 مـمحرّم31442
منذ: 2 شهور, 1 يوم, 11 ساعات, 56 دقائق, 58 ثانية

كشفت دراسة سويدية نشرت فى مجلة The BMJ العلمية أن الولادة المبكرة هى عوامل خطر مستقلة للوفاة المبكرة لدى النساء حتى 40 عامًا بعد ذلك، حيث يعتبر الحمل والولادة من أهم الأحداث التى يمر بها جسم المرأة. فى حين أن هذه العملية مرهقة جسديًا ومرضية عاطفيًا، يتم اتخاذ أقصى درجات الحذر لضمان تمتع كل من الأم والطفل بصحة جيدة فى نهاية العملية تتضمن بعض المضاعفات الشائعة التى تواجهها النساء أثناء الحمل والولادة سكرى الحمل وزيادة الوزن والولادة المبكرة.

ووفقا لتقرير لصحيفة time now news تم إجراء دراسات مختلفة بمرور الوقت للتأكد من مخاطر الولادة المبكرة أو المبكرة، وتأثيراتها على كل من الطفل والأم، ووجدت دراسة حديثة أن الولادات المبكرة قد تزيد، فى الواقع، من خطر وفاة النساء.

لم يتم تفسير هذه النتائج من خلال العوامل الجينية المشتركة أو العوامل البيئية فى وقت مبكر من الحياة فى العائلات، مما يشير إلى أن النساء اللائى يلدن قبل الأوان بحاجة إلى متابعة سريرية طويلة الأجل للكشف عن الاضطرابات المزمنة المرتبطة بالوفيات المبكرة وعلاجها، كما يقول الباحثون.

وفقًا للدراسة، ما يقرب من 11% من جميع الولادات فى جميع أنحاء العالم تحدث قبل الأوان قبل 37 أسبوعًا من الحمل، تم الإبلاغ عن تعرض النساء اللائى يلدن قبل الأوان أو الخدج للغاية (22-27 أسبوعًا) لمخاطر متزايدة لتطور حالات مثل أمراض القلب أو مرض السكرى فى وقت لاحق من الحياة، مما قد يزيد من خطر الموت المبكر. ومع ذلك، لا يُعرف الكثير عن خطر الموت على المدى الطويل.

أسباب الولادة المبكرة

تسمى الولادة المبكرة إذا حدثت قبل 37 أسبوعًا على الأقل من الحمل، نظرًا لأن كل شخص يرغب فى الحصول على حمل وولادة طبيعية، لأنه يقلل من خطر حدوث مضاعفات للطفل والأم فى المستقبل، يمكن أن يساعد فهم بعض أسباب الولادة المبكرة، خاصة تلك التى يمكن السيطرة عليها. فيما يلى بعض الأسباب الشائعة للولادة المبكرة.

الظروف الصحية الحالية

النساء المصابات بحالات صحية حالية مثل السكرى وأمراض القلب والكلى وارتفاع ضغط الدم أكثر عرضة للولادة المبكرة، فى حين أن بعضًا منها قد لا يكون تحت السيطرة، فإن إدارة هذه الحالات جيدًا أثناء الحمل يمكن أن يساعد.

سوء التغذية

النساء اللواتى لا يأكلن جيدًا، ويتناولن نظامًا غذائيًا متوازنًا أثناء الحمل قد يكون لديهن ولادة مبكرة لضمان نمو وتطور الطفل بشكل صحيح، وكذلك الحفاظ على صحة الجسم، يجب على النساء التركيز على الأطعمة الغنية بالحديد، وحمض الفوليك، والكالسيوم، وفيتامين د، والعناصر الغذائية الأساسية الأخرى.

استخدام العقاقير والتدخين

لا يمكن أن يؤدى التدخين وتعاطى المخدرات إلى الولادة المبكرة فحسب، بل يمكن أن يكون لهما أيضًا تأثير طويل الأمد على صحة الطفل، يمكن أن يؤدى استخدام العقاقير شديدة الخطورة أيضًا إلى إنهاء الحمل، وبالتالى، يجب على النساء الحوامل تجنبه.

العمر

 النساء الحوامل الأصغر من 17 عامًا والأكبر من 35 عامًا أكثر عرضة للولادة المبكرة.

أُضيفت في: 22 أغسطس (آب) 2020 الموافق 3 محرّم 1442
منذ: 2 شهور, 1 يوم, 11 ساعات, 56 دقائق, 58 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

75146
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار