GO MOBILE version!
الثلاثاء 07 أبريل 2020 م 8:56 صـ بتوقيت القاهرة 13 شعبان 1441 هـ
فبراير26202010:17:05 مـرجب21441

هل تؤثر ألوان المنزل على عدد المشكلات الزوجية؟

هل تؤثر ألوان المنزل على عدد المشكلات الزوجية؟
فبراير26202010:17:05 مـرجب21441
منذ: 1 شهر, 11 أيام, 10 ساعات, 38 دقائق, 56 ثانية

ألوان حوائط المنزل والديكورات ليست مجرد أشكال لإبراز جمال المنزل وأناقته كما يعتقد البعض، بل تؤثر على الحالة النفسية للزوجين بشكل يومي، وهذا يتحكم بدرجة كبيرة في نسبة الخلافات الزوجية.

ووفقًا لما ذكره موقع "The conversation"، فإن كل لون له تأثير مختلف على الحالة العصبية والنفسية، ويمكن أن يتحكم في درجة أنفعال أو هدوء من يراه، ولهذا على الزوجين اختيار الألوان التي يكون له تأثير إيجابي على الصحة النفسية لتقليل المشكلات.

ويتحكم اللون في الحالة المزاجية والعصبية من خلال وصوله إلى المخ عبر العين، وما يحدث هو أن الخلايا الحساسة للضوء المعروفة باسم "المخاريط"، والتي توجد في الجزء الخلفي لشبكية العين ترسل إشارات كهروكيميائية إلى منطقة في المخ تعرف بـ"القشرة البصرية"، وهى المسؤولة عن تشكيل الصورة التي يرأها الإنسان، وبجانب ذلك ترسل بعض الخلايا في الشبكية إشارات إلى منطقة المخ المركزية وتسمى "المهاد"، وهو جزء في الدماغ يفرز بعض الهرمونات، بما فيه المسؤولة عن الجوع والنوم واليقظة والساعة البيولوجية ودرجة حرارة الجسم وضربات القلب والاندفاع والتحكم في الحالة النفسية والعصبية ونسبة الاضطرابات العاطفية.

وقال نورمان جولد، أستاذ الطب النفسي في جامعة تيلبورج الأمريكية، إن تأثير اللون المحيط بالإنسان يظهر بشكل واضح حينما يتعرض للضوء الأزرق أو الأخضر صباحًا لأنهم يفرزون هرمون الكورتيزول المسؤول عن الاستيقاظ والنشاط، وفي الليل يؤثر تقليل الأضواء أيضًا على المخ لتحفيزه على إطلاق هرمون الميلاتونين وهو المسؤول عن الشعور بالنعاس، ولذلك يصاب البعض باضطراب المزاج خلال شهور الشتاء وهذا يمكن علاجه بالتعرض للضوء- وفقًا لموقع "Arttherapyblog".

وعن تأثير الألوان على الحالة النفسية والعصبية عند رؤيتها، أوضح "نورمان جولد" أن اللون الأزرق الداكن يرتبط بالليل ويؤدي إلى ظهور مشاعر سلبية وحالة عصبية سيئة، أما اللون الأزرق والأخضر فيبعثان الهدوء في العقل وقادران على تهدئة الإنسان من العصبية وتأثيره مشابه للون الأبيض، ولذلك ينصح دائمًا بتواجدهم في المنزل حتى يكون هناك هدوء في التعامل بين أفراد الأسرة.

وأشار أستاذ الطب النفسي إلى أن اللون الأحمر والبرتقالي يسببان العصبية والإثارة ويؤديان إلى رفع ضربات القلب، أما اللون الوردي فله تأثير إيجابي على المخ ولكن يجب اختيار الدرجات الهادئة منه، فيما يسبب اللون الأسود حالة نفسية سيئة.

أُضيفت في: 26 فبراير (شباط) 2020 الموافق 2 رجب 1441
منذ: 1 شهر, 11 أيام, 10 ساعات, 38 دقائق, 56 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

73262
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار