GO MOBILE version!
الإثنين 21 أكتوبر 2019 م 5:07 مـ بتوقيت القاهرة 21 صفر 1441 هـ
أكتوبر9201911:32:06 صـصفر91441

طلب جديد من مرتضى منصور بشأن مباراة الزمالك وجينيراسيون

طلب جديد من مرتضى منصور بشأن مباراة الزمالك وجينيراسيون
مرتضي منصور
أكتوبر9201911:32:06 صـصفر91441
منذ: 12 أيام, 5 ساعات, 35 دقائق, 23 ثانية

انتقد مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، قرار الاتحاد الإفريقي بإعادة مباراة فريقه أمام جينيراسيون فوت السنغالي في إياب دور الـ32 لدوري أبطال إفريقيا، مطالبًا بخوض المباراة في إستاد القاهرة وسط حضور جماهيري.

وكانت لجنة المسابقات بالاتحاد الأفريقي قررت إقامة مباراة الزمالك أمام جينيراسيون يوم 24 أكتوبر الجاري، ويعد ملعب السلام بالقاهرة الأقرب لاستضافتها، مع العلم أن لقاء الذهاب انتهى بفوز الفريق السنغالي (2-1).

وقال مرتضى، في تصريحات لقناة "الحدث اليوم": "قلت في وقت سابق أنني مستعدًا لإعادة المباراة في السنغال، لكني لا أعرف حتى الآن سبب إعادة المباراة، أين الأسانيد التي اعتمد عليها الكاف لاتخاذ هذا القرار؟"

وأضاف: "لم يحدث شغب في المباراة حتى تتم إعادتها، الاتحاد الإفريقي الظالم أهدر هيبة الحكام الإفريقية ومراقبين المباريات، لم يعد لهم قيمة الآن، خاصةً أن الحكم أعلن فوز الزمالك والمراقب اعتمد انسحاب جينيراسيون".

وأكمل: "الوضع الحالي بعد اتخاذ ذلك القرار سيعطي الحق لكل ناد له صاحب في الاتحاد الإفريقي أن يقلب الأوضاع، أؤكد أنني لولا حديثي في الأيام الماضية كانت الأوضاع ستزيد سوءً على الزمالك".

وأوضح: "يقولون لا مساس بجدول الدوري، ومن المقرر أن يلعب الزمالك مع المقاولون العرب في الدوري يوم 23 أكتوبر، لكن هل من الطبيعي أن ألعب تلك المباراة قبل 24 ساعة فقط من مباراة جينيراسيون المعادة؟"

وأتم رئيس الزمالك تصريحاته قائلا: "أطلب من الجهات الأمنية لعب مباراة جينيراسيون وسط حضور جماهيري كبير على ملعب استاد القاهرة تحت أنظار 70 أو 80 ألف زملكاوي، والأهلي ليس طرفًا في تلك الأزمة".

ومن المقرر أن يلتقي الزمالك مع الأهلي يوم 19 أكتوبر الجاري على ملعب استاد القاهرة، في إطار مباريات الجولة الرابعة من الدوري المصري.

أُضيفت في: 9 أكتوبر (تشرين الأول) 2019 الموافق 9 صفر 1441
منذ: 12 أيام, 5 ساعات, 35 دقائق, 23 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

71011
رياضة
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار