GO MOBILE version!
الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م 9:25 مـ بتوقيت القاهرة 22 صفر 1441 هـ
يونيو2120194:54:20 مـشوال171440

خطيب الجامع الأزهر: صلة الأرحام جوهر الدين واستقرار المجتمع

خطيب الجامع الأزهر: صلة الأرحام جوهر الدين واستقرار المجتمع
صورة أرشيفية
يونيو2120194:54:20 مـشوال171440
منذ: 4 شهور, 1 يوم, 4 ساعات, 31 دقائق, 2 ثانية

أكد الدكتور عبدالفتاح العواري عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر، أن جوهر الدين واستقرار المجتمع يكمن في صلة الأرحام ، وأن الناظر في تعاليم الشرع والمتأمل في نصوصه، يرى أنَّ الإسلام قد اعتنى عناية كبيرة بصلة الأرحام، التي هي أصل التواصل، والتي إذا تحققتْ تحقق الخير، ومتي اندثرت واختفت زال الخير، وحل الشر ودب الفساد في الأرض.

جاء ذلك في خطبة الجمعة اليوم بالجامع الأزهر التي ألقاها العواري وتناولت "صلة الأرحام وأثرها في استقرار المجتمعات"، وقال : إن التواصل أمر يؤدي إلى التقارب، والتقارب طريق للتعارف والتعارف سبيل إلي التعاون، والتعاون حبلٌ يستمسك به من يريد استقرار المجتمع الذي يعيش فيه، مشيرا إلى أنَّ هذه المعاني أكدتها الشريعة الإسلامية، فوضعت لها من الأحكام ما يحقق أمرها، ويصل بها إلى هدفها، لأنَّ الشريعة أنزلها من خلقنا من أجل إسعادنا، وراحتنا، وصلاح أحوالنا.

وأوضح العواري أنَّ الإسلام حينما اهتمَّ بقضية صلة الأرحام، لم يقصد بها الرحم الضيقة التي بينك وبين أقاربك الأقربين فحسب، بل إنَّ الإسلام يعني بها "الرحم الكبرى"، التي هي رحم الإنسانية جمعاء، التي انتشر رجالها ونسائها وبثت ذريتها من أب واحد وأم واحدة.

وأكد العواري أنَّ جوهر الدين في صلة الأرحام، لافتًا إلى أنَّ العرب قبل الإسلام كانوا يناشدون بعضهم بعضا بالرحم، قائلين: أناشدك بالله وبالرحم! وهذه الرحم الآن قد تقطعت أوصالُها وهدرت قراباتُها، وكأن الشرائع الإلهية غُيبت عن الخلق وأُهملت تعاليمُها فعاث الناس في الأرض فساداً وقطعوا أرحامهم.

أُضيفت في: 21 يونيو (حزيران) 2019 الموافق 17 شوال 1440
منذ: 4 شهور, 1 يوم, 4 ساعات, 31 دقائق, 2 ثانية
0
الرابط الدائم
موضوعات متعلقة

التعليقات

68887
شارك برأيك
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار