GO MOBILE version!
الإثنين 23 سبتمبر 2019 م 1:05 مـ بتوقيت القاهرة 23 محرّم 1441 هـ
يناير2220199:01:37 مـجمادى أول151440

للأمهات الجدد: كيف تعتنين بنفسك بعد الولادة في فصل الشتاء؟

للأمهات الجدد: كيف تعتنين بنفسك بعد الولادة في فصل الشتاء؟
صورة أرشيفية
يناير2220199:01:37 مـجمادى أول151440
منذ: 8 شهور, 16 ساعات, 3 دقائق, 46 ثانية

تصبح فترة ما بعد الولادة صعبة بعض الشيء في كثير من الأحيان النسبة لبعض الأمهات وخصوصا في فصل الشتاء، فهي تتطلب الحفاظ على صحتها، والاعتناء بصحتها بشكل مضاعف عن أشهر الصيف، لأنها تكون مقيدة بتناول الأدوية خلال فترة الرضاعة، فضلا عن تقلبات الجو الكثيفة.

ونستعرض  في التقرير التالي أهم النصائح للأمهات الجدد للعناية بأنفسهن خلال فترة ما بعد الولادة، وكيفية تعاملهن مع جميع التغيرات، وفقا لما ذكره موقع Stanford childrens health.

في حقيقة الأمر، تشمل فترة ما بعد الولادة العديد من التغييرات للأم، على المستويين العاطفي والجسدي، وتبدأ فترة النفاس بعد ولادة الطفل، وتنتهي عندما يعود جسم الأم إلى حالته السابقة للحمل هذه الفترة عادة ما تستمر من ستة إلى ثمانية أسابيع.

الراحة
يوقظ الوليد النموذجي كل ثلاث ساعات تقريبًا، وبالطبع ستشعر الأم الإرهاق لأنها لا تستطيع النوم لمدة 8 ساعات الذي قد لا يحدث مرة أخرى لعدة أشهر.

1- لذلك يجب أن تعفى الأم من جميع مسؤولياتها غير تغذية الطفل ورعاية نفسها خصوصا في الأسابيع الأولى.

2- اجعلي سرير طفلك بالقرب منك للحصول على الطعام ليلاً.

3- يتمتع العديد من الآباء الجدد بزيارات من الأصدقاء والعائلة، ولكن لا ينبغي للأمهات الجدد أن يشعرن بالحرية في ذلك.

4- يمكنك البدء في المشي والقيام بتمارين بسيطة ما بعد الولادة، بعد استشارة طبيبك.

5- بعد أول أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، استعملي زجاجة الرضاعة الطبيعية لإطعام وليدك في الليل، بهذه الطريقة يمكن لشخص آخر إطعام الطفل، ويمكنك الحصول على فترة أطول من النوم المتواصل.

التغذية
من المعلوم بأن جسد الأم تعرض للعديد من التغيرات أثناء الحمل، وكذلك مع ولادة طفلها، إنها بحاجة للشفاء من الحمل والولادة، بالإضافة لنظام غذائي صحي يضمن لها تسريع عملية الانتعاش.

1- تحتاج جميع الأمهات إلى اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، يوصي معظم خبراء الرضاعة بوجوب تناول الأم المرضعة عند جوعها.

2-من الضروري تخطيط وجبات بسيطة وصحية تتضمن خيارات من جميع المجموعات الغذائية الموصى بها، مع تحديد الكمية المناسبة من السعرات الحرارية والدهون.

3- يقسم خبراء التغذية مجموعات الأغذية للأم المرضعة إلى خمس فئات من البقوليات "القمح أو الأرز أو الشوفان أو الذرة أو الشعير أو الحبوب الأخرى"، الخضروات والفواكه، البروتين بما في ذلك الأسماك، المكسرات، منتجات الألبان بكافة أنواعها التي تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم، مع التركيز على المنتجات الخالية من الدهون أو قليلة الدهون.

4- ينبغي أيضا تدرج ممارسة الرياضة والنشاط البدني اليومي مع خطة غذائية صحية.

5- تجنبي اتباع نظام غذائي شديد لفقدان الوزن بشكل سريع يمكن أن يشكل خطرا على صحتك وعلى طفلك إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فقد يستغرق الأمر عدة أشهر حتى تفقد الأم الوزن الذي اكتسبته أثناء الحمل.

6- يمكن تحقيق ذلك عن طريق التخلص من الوجبات الخفيفة عالية الدهون، والتركيز على نظام غذائي مع الكثير من الخضار والفواكه الطازجة، لضمان التوازن بين البروتينات والكربوهيدرات.

7- يجب على الأمهات المرضعات زيادة السوائل، من الماء والحليب وعصير الفواكه، ومن المفيد المحافظة على الماء وبعض الوجبات الخفيفة الصحية بجانب سريرك أو كرسي الرضاعة الطبيعية.

مساعدة للوالدين الجدد
1- على الرغم من أن العديد من الآباء والأمهات يبذلون قصارى جهدهم بأنفسهم، فإن وجود شخص آخر يساعد في القيام بمسؤوليات الأسرة يجعل من التكيف مع طفل جديد أمرًا أكثر سهولة، يمكن للوالدين التركيز على احتياجات الأم والطفل، بدلا من الانشغال بالواجبات المنزلية الأخرى.

2- يمكن أن يكون المساعدين من أفراد العائلة أو الأصدقاء أو مقدم الرعاية المنزلية المدفوعة.

3- من الأفضل عمومًا أن تُعفى الأم الجديدة من جميع المسؤوليات باستثناء التغذية والرعاية بنفسها وطفلها، لذلك يجب أن يقوم الآخرون بالأعمال المنزلية.

أُضيفت في: 22 يناير (كانون الثاني) 2019 الموافق 15 جمادى أول 1440
منذ: 8 شهور, 16 ساعات, 3 دقائق, 46 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

65193
تويتر
كن مراسلاً
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد أن مجلس النواب الحالى يوافق الارادة الشعبية ؟
رئيس التحرير
آخر الأخبار